الأربعاء، 8 يونيو، 2011

ملفات المخابرات الروسية حول الإرهاب (الحلقة الاولى)

حزب حكمتيار اعتمد على مدارس باكستان الدينية في 'طالبان'
7 تنظيمات شيعية دفعتها ايران للتوحد في 'الوحدة' الجمعية الاسلامية
برئاسة رباني مثلت الطبقة الوسطى الافغانية
'طالبان' الغت كل التنظيمات الباشتونية السابقة
حاشية بوتو كانت أول من نظم المجموعة الطالبانية
'الانقاذ' كانت المنظمة الأم للأصولية الجزائرية


هذا أكثر المواضيع حساسية، لا سيما في الأيام المريرة السابقة واللاحقةِ لذا اقتضى التنويه بأن كل المعلومات التي ستتضمنها هذه الحلقات معتمدة على ملفات المخابرات الروسية الخاصة بالإرهابِ وتجدر الإشارة الى أنه تبين أن للإرهاب درجات في عرف العاملين الروس في هذا المجالِ فهناك إرهابيو الدرجة الأولى والثانية ِِِالخ وهناك المرشح لأن يكون إرهابيا ، فهذا 'المنصب' من الصعوبة بمكان ، بحيث لا ينعت به أي منتم لهذا التنظيم أو ذاك ، وحسب المفهوم الروسي يعتبر الإرهابي'من اشترك في تنفيذ عملية إرهابية أو خطط لها أو ساعد في تنفيذها أو شرع بالقيام بها أو أيدها 'ِ
ولهذا السبب فالقائمة تطول الى حد لا يمكن تصوره ، فالخبراء الروس وضعوا حتى من يدعم حركات المقاومة بالقلم في خانة 'المرشحين' لمنصب الإرهابي ، وكل من يتبرع حتى لو بمليم واحد في هذا الخندقِ
وعليه فان الاستغراق بالملفات المجردة من الروح، شديد الخطورة، لأن العاملين في حقل جديد كالإرهاب يضعون نصب أعينهم مهمة أساسية وهي جمع كل الخيوط والمعلومات مهما كانت بسيطة وتافهة و 'رعايتها' ومراقبتها وتسليط الضوء عليها لأنها برأيهم ستكون في لحظة أو موقف ما ذات أهمية عظيمةِ
وخلال الأيام الماضية نبشت 'القبس ' مئات الأوراق وربما الآلاف من هذا القبيل : تحقيقات مفصلة عن كل عملية إرهابية حدثت في النصف الثاني من القرن العشرين، وهذه وحدها ضمت أرففا طويلة عريضة ( سنكتفي فقط بذكرها دون الخوض في حيثياتها ) ، خزانات منفصلة لكل بلد والمنظمات السرية العاملة فيه (كذلك) ملفات لكل شخص مشتبه فيه أو صنف كإرهابي ، تحتاج العين للاطلاع عليها فقط وليس قراءتها أشهرا طويلةِ
وهكذا فان المختصر المفيد الذي يمكن أن يتطور في يوم ما لنطلق عليه 'موسوعة الإرهاب' هو الحل الوحيد وربما المتاح لعلاج غزارة المعلومات من هذا النوع تنشره القبس على حلقات آخذين في الاعتبار التسلسل التالي:
1- المنظمات السرية والعلنية حسب الترتيب الأبجدي (الروسي) للدولِ
2- الشخصيات القيادية والبارزة في كل تنظيم حسب الترتيب نفسهِ
3- موجز لكل العمليات المنفذة منذ نكسة 1967 وحتى الآنِ


أفغانستان

1- اتحاد المجاهدين الأفغان Islamic Unity of Mojaheddin of Af ghanistan تأسس عام 1981 لتوحيد كل التشكيلات المسلحة والمنظمات الدينية السنية فقط في البلادِ
2- الحركة الانقلابية للثورة الإسلامية في أفغانستان Harakat - I - inquilabi Afghanistan ; Afghanistan ; Islamic Revolutionary of Afghanistan تأسست عام 1978 ِ هدفه : تغيير نظام الحكم في أفغانستان وإقامة الدولة الإسلامية التي تحكمها الشريعة الإسلامية وإنشاء 'جيش الإسلام ' لمحاربة الرأسمالية والاشتراكية الماركسية على السواءِ
زعيمها : محمد نبي محمدي
القيادة العليا للحركة يطلق عليها 'مجلس الثورة ' ويختار في عضويته رجال الدين البارزين وكبار الإقطاعيين والتجارِ
3- الحزب الإسلامي الأفغاني Islamic Party of Afghanistan تأسس عام 1976 ِ هدفه: إنشاء دولة إسلامية لنشر الإسلام في العالم ومنع أي تدخل أجنبي في الشؤون الأفغانيةِ
ترأسه : قلب الدين حكمتيارِ
قيادته العليا : مركز الشورىِ في قوامه : رجال دين ، عسكريون، اقتصاديون، حقوقيون، إداريون ِِِالخ
وتتفرع من مركز الشورى لجان في المناطق والأقاليم يطلق عليها 'المجالس الإسلامية' وهي التي تقع تحت أمرتها التشكيلات المسلحة الميدانيةِ
يستحوذ البوشتون على أهم المناصب الحساسة والمؤثرة في هذا التنظيمِ
للحزب عدد من المراكز التعليمية والتدريبية في باكستان تضم زهاء 7 - 8 آلاف شخصِ وله قاعدة شعبية في طاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستانِ
تصادم هذا الحزب بعنف مع المجموعات المسلحة التي أشرف عليها أحمد شاه مسعود ، الأمر الذي أدى الى إضعاف الطرفينِ
4- الجمعية الإسلامية Islamic Society of Afghanistan
تأسس عام 1976 هدفه الأساسي إقامة الدولة الإسلامية عن طريق الكفاح المسلح (الجهاد)ِ تدعمه بقوة حركة 'الجماعات الإسلامية' في باكستانِ
ترأسها : برهان الدين رباني
تضم في أعضائها الكثير من الطلاب والموظفين الصغار والعسكريين المتقاعدين والمسرحين من الجيش الملكي ومنهم الكثيرون من الأوزبك والطاجيكِ
قيادته العليا تدعى 'الشورى' يترأسها ربانيِ
في المناطق والأقاليم تدعى الفروع ب 'اللجان الإسلامية' مهمتها تنفيذ أوامر الشورىِ
بعد انهيار نظام نجيب الله تم اختيار برهان الدين رباني رئيسا للبلادِ
5- الحزب الإسلامي الأفغاني Islamic Party of Afghanistan Khales Faction
تأسس عام 1979 ِ
رئيسه : محمد يونس خالص ِ
قوام الحزب الرئيسي تمثله المجموعات التي انشقت عن قلب الدين حكمتيارِ يمتاز رجال الحزب بالقسوة والعنف الشديد من أجل الوصول الى الأهداف المرسومة لهمِ لذلك فهم على درجة عالية من التعصب والتطرفِ
يضم الحزب بين أفراده الملالي ذوي التعليم الواطئ والشباب الأميينِ ويفتقرون الى أدنى مقومات العمل السياسيِ والحزب يسلح كل أفراده بلا استثناءِ
بين تشكيلات هذا الحزب المسلحة وجماعات حكمتيار نشبت معارك ضارية وصراع دام طويلِ
6- الاتحاد الإسلامي لتحرير أفغانستان Islamic Alliance for the Liberation of Afghanistan
تأسس عام 1981الهدف منه إنشاء دولة إسلامية في أفغانستانِ
رئيسه : عبد الرسول سيافِ
7- الجبهة الوطنية الإسلامية لأفغانستان National Islamic Front of Afghanistan .
تأسس عام 1978
الهدف : الحرب ضد الكفار والعدوان الأجنبيِ انتشر بين المتطرفين الإسلاميين والقوميينِ
زعيمها : سيد أحمد الجيلانيِ
مساحة تأثيرها: أفغانستان وباكستانِ
قيادتها العليا تتكون من عدة لجان، أغلبها تهتم بالشؤون العسكرية، الكادر، التجسس ومكافحة التجسس ، مساعدة اللاجئين ِِِالخ
رئيس أركان القوات المسلحة للحزب الجنرال السابق في الجيش الملكي رحمة الله صافيِ
لغاية عام 1989 كان يمتلك نحو 75 مجموعة مسلحة من المقاتلين المحترفين موزعين في كافة أنحاء أفغانستانِ
8- الجبهة الوطنية لإنقاذ أفغانستان National Front of the Salvation of Afghanistan
تأسست عام 1978
الهدف : بناء مجتمع يقوم على أساس الشريعة الإسلامية والعدل والمساواة والحرية العامة والشخصيةِ
زعيمها : صبغة الله مجددي ِ
مساحة تأثيرها : أفغانستان وباكستانِ
أكثر أعضائها من رجال الدين المتنورين وطبقة المجتمع الراقية والمثقفين والمسؤولين السابقين في الدولةِ غالبية أعضائها من البشتون السنةِ
قيادتها العليا تتكون من 'المجلس الأعلى' وللجبهة تشكيلات مسلحة يقودها موجاديدي بنفسهِ
9 -الوحدة الإسلامية الأفغانية Islamic Unity of Afghanistan ويطلق عليه أحيانا : اتحاد التسعةِ
تأسس عام 1988 في إيران بتوحيد 9 تنظيمات إسلامية متطرفة شيعيةِ
10- ناصرNasr أو منظمة الجهاد الروحي لأفغانستانِ
تأسست عام 1979.
الهدف : الجهاد المسلح لتحرير أفغانستان من العدوان الأجنبي وإقامة دولة إسلامية تتبع النموذج الإيرانيِ
زعيمها : الشيخ عبد الله عليِ
مساحة التأثير : أفغانستان وإيرانِ
يساند 'ناصر' الكثير من رجال الدين المحافظين في إيرانِ وتصدر لهم في طهران جريدتان وهيأت لهم إيران محطة إذاعية مستقلة يصل بثها الى أفغانستانِ
11- قوة الإسلام Islamic Force تأسست عام 1979
الهدف: إنشاء دولة إسلامية على النمط الإيرانيِ
زعيمها : محمد آصف محسنِ له علاقات واسعة مع رجال الدين في إيران والمملكة العربية السعودية وقيادات الاخوان المسلمين في البلدان العربيةِ
مساحة التأثير : أفغانستان وإيرانِ
التشكيلات المسلحة لهذه الحركة تلقت التدريبات في معسكرات حسن آباد (إيران) ومعسكراتها تقع في ضواحي مدينة مشهدِ وينتشر تأثير قوات الحركة المسلحة في المناطق الأفغانية : باميان ، وارداك، هيرات ، غازني ، قانداهار وباروانِ
في مارس 1991 شاركت في المؤتمر الثاني ل " الجماعات الشيعية الأفغانية " الذي عقد في طهران وحدث في هذا المؤتمر انشقاق في صفوف الحركة بين مؤيد لتدخل إيران في شؤونها ومعارضِ
12- حزب الله Party of God
تأسس عام 1982
زعيمه : أحمد قربانيِ
مساحة تأثيره : أفغانستان وإيرانِ
هدفه : إنشاء جمهورية إسلامية على النمط الإيراني ومنع أي نشاط سياسي في أفغانستان لا يؤدي لتحقيق هذا الهدفِ
قام الحزب بعمليات عسكرية ضد كل من عارضه وحملات اغتيال واسعة النطاق لكثير من العسكريين في الجيش الملكي السابق وكل المنظمات والقادة العسكريين الذين أيدوا نظام نجيب اللهِ
أغلب تشكيلاته المسلحة ينحدر أفرادها من مدينة هيرات و فرحِ وتلقيا هؤلاء التدريب في معسكرات تقع في مدينتي قم وطهرانِ
ينتشر أفراد الحزب المسلحين في مدينتي فرح وغازني الأفغانيتين ويتميزون بالقسوة والعنف الشديدِ
13- الاتحاد الثوري للوفاق الإسلامي Revolutionary Union of Islamic Concord .
تأسس عام 1980
أسسه: شيخ سعيد علي بهشتي و سليم جهران (أكمل دراسته العسكرية في الاتحاد السوفيتي)ِ
الهدف : إنشاء جمهورية إسلامية على النمط الإيرانيِ
مساحة التأثير : أفغانستانِ
ينتشر مقاتلو التنظيم في جبال غازنيِ غالبية أعضائه من الخزرِ
14- الجبهة الموحدة للثورة الإسلامية الأفغانية United Front of Islamic Revolution of Afghanistan
تأسست عام 1981ِ
يشرف عليها : س ِ هاشمي وسعيد أ ِ مباح
هدفها : إنشاء الجمهورية الإسلاميةِ
مساحة تأثيرها : أفغانستان وإيرانِ
قيادتها العليا تنقسم الى ثلاث لجان : سياسية وعسكرية ودينيةِ
15- مدرسة الوحدة Medrese of Unity. ويطلق أعضاوها على أنفسهم 'طلاب الوحدة 'ِ
تأسست عام 1980ِ
يتلقى أفرادها التعاليم الدينية والعسكرية في ما يسمى المدارسِ
16- مجاهدي الشعب الأفغاني Mojaheddin of Islamic People of Afghanistan.
تأسست عام 1976ِ
غالبية أفرادها من الأفغان الشيعة في مقاطعة بلخِ تلقوا التدريبات العسكرية في قم وطهران ومشهدِ مقاتلو الحركة يسيطرون على مناطق عديدة من مقاطعة بلخِ
17- مجموعة الرعد Group Raad تأسست عام 1976ِ
يترأسها : أحمد خازان وإسماعيل بالاخيِ
مساحة تأثيرها : أفغانستان، إيران وباكستانِ
تدرب أعضاؤها في معسكرات قم وتنتشر تشكيلاتها المسلحة في هيرات وبالاخِ
18- حركة طالبانِ
ظهرت الى الساحة السياسية في عام 1993 بجهود حثيثة من باكستانِ تؤكد الكثير من المعطيات بأن أول من ساهم في تأسيس الحركة وزير الداخلية الباكستاني نصر الله بابار الذي كان من حاشية بنازير بوتو والمقرب منها جداِ
تكون قوام الحركة الأول من خريجي المدارس الدينية في باكستان والذين تلقوا تدريبا وإعدادا دينيا وعسكريا عالي المستوىِ
نشأت فكرة تأسيس حركة طالبان لدى الولايات المتحدة وباكستان منذ مطلع عام 1980 وكان هدفها تأسيس جيش من الشبيبة المؤمنة لمحاربة القوات السوفيتية ودعم المجاهدين الآخرينِ
وبعد رحيل القوات السوفيتية تركز هدف طالبان على تأمين حركة التجارة وطرق المواصلات بين بلدان آسيا الوسطى وباكستانِ وليس من المصادفة أن أول مدينة احتلتها قوات طالبان كانت قندهار التي تعتبر مفتاح كل طرق المواصلات التي تربط باكستان ببلدان آسيا الوسطى (قندهار - هيرات - كوشكا)ِ
غير أن نجاح الحركة في السيطرة على قندهار أملى على قيادتها فكرة التدخل وإنهاء حالة الصراع على السلطة بين الأطراف المختلفة في حكومة المجاهدينِ ونجحت في هذا المسعى الى حد كبير حيث أفلحت في نزع سلاح الكثير من الفصائل المسلحة التي كانت تعتبر سلطة داخل السلطة في البلادِ
تعتبر التجارة في المخدرات والحشيش من أهم المصادر المالية للحركة والتي أوقعتهم بخلاف كبير مع الأفغان العرب الذين رفضوا القيام بذلك وطالبوا بحرق مزارع الحشيش في أفغانستانِ وأدت هذه الخلافات الى مصادمات عديدة بين أفراد طالبان والأفغان العرب ، الأمر الذي أدى الى هجرة الكثيرين من العربِ
وتؤكد المعلومات أن إعدام نجيب الله ( وهو من البشتون ) بهذه الوحشية كان على يد ضباط في المخابرات الباكستانية الذين أرادوا الخلاص منه لمعرفته الكثير من الحقائق الخاصة بنشوء طالبان منذ أن كان يترأس " كي جي بي " الأفغانيةِ وإلقاء الذنب على متطرفين من طالبان يعد أكثر من سذاجةِ
غالبية أعضاء الحركة من البشتونِ
19- حركة الجاليات الأفغانية في روسياِ
أسسها الجنرال رشيد دوستمِ ومهمتها رعاية الأفغان الذين كانوا يدعمون سلطة نجيب الله والقوات السوفيتيةِ
عدد الجالية الأفغانية في روسيا الاتحادية يناهز 120 ألف شخص، أغلبهم منحوا اللجوء السياسيِ

أذربيجان

1- اتحاد الأتراك العالميِ
تأسس عام 1960ِ
لغاية عام 1991 عمل بسرية مطلقةِ
أهدافه : استرجاع ما يسمى أذربيجان الشمالية من 'الاحتلال الإيراني'ِ واتحاد أذربيجان مع تركياِ
2- الذئابِ
تأسس عام 1995 ، خصيصا لمناصرة الشيشانِ عملوا منذ ذلك التاريخ على إرسال 110 متطوعين أذربيجانيين الى الشيشان ، كما يقومون بجمع التبرعات ومعالجة الجرحى الشيشان وتهريب الأسلحة الى شمال القوقازِ انضموا الى ما يسمى مجلس كونفدرالية شعوب القوقازِ
هدفهم : إنشاء جمهورية القوقاز الإسلاميةِ
زعماؤهم : اسكندر حميدوف و جمال موساييف ( أذربيجانيان)ِ

الجزائر

1- جبهة الإنقاذ الإسلامي Algerian Islamic Salvation Front
تأسست في سبتمبر 1989ِ
زعماؤها : عباس مدني ، علي بلحاج، أ ِحشاني وبن باديس ِ
هدفها : إنشاء مجتمع إسلامي بعيد عن التأثيرات الغربية والاشتراكيةِ وكما يقول عباس مدني بأن هدف الجبهة : إنشاء دولة إسلامية بعيدا عن رأسمالية الغرب وشيوعية الشرقِ
أغلب أعضائها من الشباب وتلقوا التدريبات العسكرية ولهم خبرة جيدة في القتال في أفغانستانِ
مساحة تأثيرها : الجزائر ، السودان ، المغرب ، موريتانيا ، إيران وتونسِ
منذ احتلال العراق للكويت كانوا يطالبون دائما برحيل القوات الأمريكية عن ما يسمونها 'أراضي المسلمين'ِ
يركزون على تدريب أعضاء الحركة على كل فنون القتالِ ويتلقون الأسلحة من قنوات مختلفة من الخارج أهمها المغرب وموريتانياِ
اشتركت الحركة في انتخابات عام 1990 وكادت تستلم السلطة لتطبق أحكام الشريعة الإسلامية في البلادِ غير أن تدخل الجيش حال دون ذلك ، الأمر الذي أدى الى فوضى كبيرة كانت أوجها في مايو - يونيو 1991 مما أدى بالحكومة الى فرض حالة الطوارئ واعتقال عباس مدنيِ وتطورت الأزمة بعد حصول الجبهة في الجولة الأولى من انتخابات ديسمبر 1991 على 188 مقعدا من مجموع 420ِ وأقر قيام الجولة الثانية من الانتخابات في يناير 1992 ، غير أن الرئيس شاذلي بن جديد قدم استقالته واستدعت الحكومة الجيش للسيطرة على البلاد وإلغاء نتائج الجولة الأولى للانتخابات وإلغاء إجراء الجولة الثانية وتمديد العمل بحالة الطوارئ واعتقال 8 من قادة جبهة الإنقاذ وعدد كبير جدا من أعضائهاِ
كرد لإجراءات الحكومة قام مقاتلو الجبهة بعمليات إرهابية واسعة النطاق وخرجت عن سيطرة قيادة الجبهة الموجود أغلبها في السجن الكثير من المجموعات المسلحة التي أخذت تتصرف لوحدها وأهمها :
- المجموعة الإسلامية ِALG
- الحركة من أجل الدولة الإسلامية ِ MIS
- اتحاد المجاهدينِ
- جيش النبي محمدِ
- الحركة الإسلامية المسلحةِ
2- حماس:
حزب إسلامي أباضي معارض ذو نزعة متطرفة على النمط الإيرانيِ
زعيمه : م ِ نعناع ، حصل على 25 % من أصوات الناخبين في الانتخابات الرئاسية التي جرت في نوفمبر 1995ِ
3- المجموعة الإسلامية المسلحة Armed Islamic Group
زعيمها : حسن خطابِ
واحدة من رائدات الحركات الإسلامية في الجزائرِ هدفها إقامة الدولة الإسلامية في الجزائر لتكون قاعدة لانطلاق ما يطلقون عليه 'الثورة الإسلامية العالمية'ِ غالبية أعضائها من المهاجرين الجزائريين في أورباِ
استخدمت الإرهاب أسلوبا لها منذ عام 1992 بسبب إلغاء السلطات لنتائج الانتخابات التي فازت فيها جبهة الإنقاذِ
أهم عملياتها الإرهابية ذبح أكثر من 100 شخص في عام 1993 وخطف طائرة الخطوط الجوية الفرنسية في ديسمبر 1994 وتفجيرات في المدن الفرنسية عام 1995ِ
أعضاؤها يقدرون ببضعة آلاف من المقاتلين المدربين جيدا ولها فروع في إيران والسودانِ
4- جيش الإنقاذ الإسلاميِ
واحدة من أكثر التنظيمات تطرفا في الجزائر وأكثرها قسوةِ
ظهرت بشكل مستقل عام 1993 وقبل هذا التاريخ كانت عبارة عن مجموعات مسلحة متفرقةِ رفعت شعار الجهاد ضد الحكومة الكافرة وهدفها إنشاء الدولة الإسلامية بزعامة أمير الجماعة م ِ مرزاقِ ِ
5- جماعة السلف والجهادِ
زعيمها : يزيد مبروكِ
أعلنت مسئوليتها عن اغتيال 4 مهندسين روس في يناير 2001ِ
لا توجد أية معلومات أخرى عنهاِ
6- حركة الديمقراطيينِ
لا توجد معلومات عنهاِ
7- الجهاد الإسلامي
تنظيم إسلامي أعلن عن نفسه في الجزائر عام 1985 يتزعمه صادق المنظريِ
8- نداء الإسلام ِ تأسست في الجزائر صيف 1984 ، لا توجد معلومات مؤكدة عن تورطها في أعمال مسلحةِ
9- القيمة ِ ظهرت في الجزائر عام 1970 ِ أسلوبها ديني - سياسي ولا تميل الى الكفاح المسلحِ
10- أهل الدعوةِ جماعة الأخوان المسلمين في الجزائرِ
11- حركة النهضة الإسلاميةِ
ظهرت لأول مرة الى الوجود في صيف 1990 من تنظيم غير سياسي أطلق عليه النهضة تأسس في قسطنطينةِ
زعيمها : الشيخ عبد الله جاب اللهِ
لهم علاقات قريبة من حركة الأخوان المسلمين المصرية ، وتوجد معلومات عن اتصالات معمقة مع حركة الأخوان المسلمين اليمنيةِ
تعد من أبرز ثلاث حركات إسلامية في الجزائرِ ولها قاعدة وشعبية واسعة ، غير أن ضعفها واضح في العاصمةِ
أغلب أعضائها من الساكنين شرق البلادِ وللحركة قاعدة مالية جيدةِ

يتبع الحلقة الثانية..